‫شبكة تلفزيون الصين الدولية (CGTN): الصين ستواصل جهودها لدفع العمل على تنفيذ رؤية بوتراجايا 2040

بكين، 21 نوفمبر/ تشرين الثاني 2022‏ ‎/PRNewswire/ ‏ — «كما يقول المثل التايلاندي، ما تزرعه اليوم تحصده غدًا. فلقد اشتركنا معًا في زراعة بذرة رؤية بوتراجايا. وحان الوقت لنزرع ونرعى الزهرة المتفتحة للتنمية المشتركة في منطقة آسيا والمحيط الهادئ!». جاء هذا في كلمة الرئيس الصيني شي جين بينغ في الاجتماع التاسع والعشرين للقادة الاقتصاديين لمنتدى التعاون الاقتصادي لآسيا والمحيط الهادئ (أبيك) في تايلاند يوم الجمعة.

في عام 2020، تبنى قادة منتدى التعاون الاقتصادي لآسيا والمحيط الهادئ رؤية بوتراجايا لعام 2040، وهي خطة عمل جديدة طويلة الأجل، لتحل محل “أهداف بوجور”. وتمثل هذا الرؤية التزامًا تعهد به قادة المنتدى في إعلان بوجور لعام 1994 لتحقيق تجارة واستثمارات حرة ومفتوحة بحلول عام 2010 للاقتصادات الصناعية والدول الأعضاء في منتدى التعاون الاقتصادي لآسيا والمحيط الهادئ وبحلول عام 2020 للاقتصادات النامية في منطقة آسيا والمحيط الهادئ.

وساعدت أهداف بوجور اقتصادات منتدى التعاون الاقتصادي لآسيا والمحيط الهادئ على تحقيق تقدم واضح في التجارة والاستثمار والتكامل الاقتصادي. ففي غضون 26 عامًا، زادت قيمة التجارة الإقليمية بمقدار 5 مرات، وزاد الاستثمار المتبادل بمقدار 12 مرة، وأصبح حوالي نصف المنتجات معفاة تمامًا من الرسوم الجمركية.

وعندما حان موعد تحقيق هذه الأهداف في عام 2020، بلغ حجم تجارة الصين مع اقتصادات منتدى التعاون الاقتصادي لآسيا والمحيط الهادئ 2.87 تريليون دولار، وهو ما يمثل 62 في المائة من إجمالي تجارتها الخارجية. وأظهرت بيانات وزارة التجارة أن واردات البلاد زادت بنحو 18 ضعفًا، وانخفض متوسط التعريفة الجمركية من 23.6٪ إلى 7.5٪، وزادت اتفاقيات التجارة الحرة من صفر إلى 19 ضعفًا.

 كما تقاسمت الصين سوقها الواسع مع منطقة آسيا والمحيط الهادئ والعالم، من خلال الأحداث السنوية لتعزيز التجارة، مثل معرض الصين الدولي للاستيراد.

 فصل جديد

من خلال رؤية بوتراجايا لعام 2040، وضعت اقتصادات منتدى التعاون الاقتصادي لآسيا والمحيط الهادئ تصورًا لأن يكون «مجتمع آسيا والمحيط الهادئ منفتحًا وديناميكيًا ومرنًا ومسالمًا بحلول عام 2040، من أجل ازدهار جميع شعوبنا والأجيال القادمة.»

وبناءً على التقدم المحرز في أهداف بوجور، تركز الخطة الجديدة على تعزيز التجارة الإقليمية الحرة، وتعزيز الابتكار والرقمنة، وتحقيق «نمو قوي ومتوازن وآمن ومستدام وشامل.»

ولقد حدد الهدف الذي وضعته الصين والمتمثل في تعزيز الانفتاح عالي المستوى طبيعة مساهمة الصين المستقبلية في تنفيذ رؤية بوتراجايا لعام 2040.

وفي التقرير المقدم إلى المؤتمر الوطني العشرين للحزب الشيوعي الصيني، قال شي إن الصين ستواصل بخطوات ثابتة التوسع في الانفتاح المؤسسي، وتسريع وتيرة تحولها إلى تاجر عالي الجودة، وتعزيز بيئة أعمال عالمية المستوى، والسعي للحفاظ على تنوع واستقرار المشهد الاقتصادي الدولي وكذلك العلاقات الاقتصادية والتجارية.

 وقال شي يوم الجمعة «سنقدم أجندة أوسع للانفتاح عبر المزيد من المجالات وبعمق أكبر، ونتبع المسار الصيني للتحديث، ونضع أنظمة جديدة لاقتصاد مفتوح بمستوى أعلى، وسنواصل مشاركة فرصنا التنموية مع العالم، لا سيما مع منطقة آسيا والمحيط الهادئ.»

 وفي حديثه في اجتماع القادة الاقتصاديين لمنتدى التعاون الاقتصادي لآسيا والمحيط الهادئ (أبيك) العام الماضي، قال شي إن الانفتاح هو شريان الحياة لتعاون آسيا والمحيط الهادئ. وأضاف «نحن بحاجة إلى دعم النزعة الإقليمية المفتوحة، واتباع توجيهات رؤية 2040 لمنتدى أبيك في دفع التكامل الاقتصادي الإقليمي، والعمل من أجل التفعيل المبكر لمنطقة تجارة حرة عالية المستوى لمنطقة آسيا والمحيط الهادئ (فتاب).» 

وتسعى الصين، التي كانت من بين أوائل الدول التي صدقت على اتفاقية الشراكة الاقتصادية الشاملة الإقليمية ( RCEP ) التي دخلت حيز التنفيذ في الأول من يناير 2022، إلى الانضمام إلى اتفاقية الشراكة الشاملة والتقدمية عبر المحيط الهادئ ( CPTPP ). وتمثل هاتان الاتفاقيتان مسارين مهمين لتفعيل منطقة التجارة الحرة لمنطقة آسيا والمحيط الهادئ.

 ونظرًا لتزايد أهمية الاقتصاد الرقمي في المنطقة، تقدمت الصين بطلب للانضمام إلى اتفاقية شراكة الاقتصاد الرقمي ( DEPA ) من أجل تحقيق مزيد من التكامل الاقتصادي على المستوى الإقليمي. وقد أصبح الاقتصاد الرقمي للبلاد هو ثاني أكبر اقتصاد في العالم.

وللمساهمة في التنمية الشاملة والمستدامة، تسعى الصين جاهدة للوصول إلى ذروة انبعاثات ثاني أكسيد الكربون قبل حلول عام 2030 وتحقيق الحياد الكربوني قبل حلول عام 2060.

 وقال شي إن الصين ستدعم الدول النامية في مجال تطوير طاقات خضراء ومنخفضة الكربون، وستعمل مع البلدان الشريكة لتعزيز التعاون عالي الجودة في إطار مبادرة الحزام والطريق.

https://news.cgtn.com/news/2022-11-18/China-will-continue-to-drive-implementation-of-Putrajaya-Vision-2040-1f3KsxA49bO/index.html

Related Post