تخفيض عمالة الأطفال مسؤولية مشتركة

– بيان من مؤسسة الكاكاو العالمية عن أبحاث المسح التي جرت في العامين 2013/2014 عن عمالة الأطفال في تقرير مناطق زراعة الكاكاو في غرب أفريقيا

واشنطن، 30 تموز/ يوليو، 2015 / بي آر نيوزواير — في ردها على أبحاث المسح التي جرت في العامين 2013/2014 عن عمالة الأطفال في تقرير مناطق زراعة الكاكاو في غرب أفريقيا، أصدرت مؤسسة الكاكاو العالمية اليوم البيان التالي، الذي يؤكد على أن تخفيض عمالة الأطفال هو مشؤولية مشتركة.

مؤسسة الكاكاو العالمية قلقة للغاية بأن الجهود الجماعية المبذولة حتى الآن من قبل صناعة الكاكاو والشيكولاتة وحكومة الولايات المتحدة، وحكومتي غانا وكوت ديفوار، وغيرها، لم تكن كافية لتحقيق تخفيضات كبيرة في عدد الأطفال الذين يعملون في ظروف غير مقبولة في غرب أفريقيا، وغالبا في ظروف تعرف بأنها عمالة الأطفال. تخفيض عدد الأطفال المشاركين في عمالة الأطفال هي مسؤولية مشتركة بين الصناعة والحكومات والمنظمات غير الحكومية والمجتمع المدني والمجتمعات المحلية والأسر، من بين أمور أخرى، وتبقى في رأس أولويات مؤسسة الكاكاو العالمية والشركات الأعضاء فيها.

ونحن نعلم أن تحقيق تخفيضات في عمالة الأطفال سيأخذ جهدا تعاونيا متواصلا من قبل الجهات المعنية العامة والخاصة، بما في ذلك من خلال المنصات الجماعية مثل مبادرة الكاكاو الدولية للكاكاو (ICI). إن عمالة الأطفال هي أحد الأعراض وعامل يسهم في الفقر، وأي نهج يهدف إلى القضاء على عمالة الأطفال يجب أن يشمل التركيز على التخفيف من حدة الفقر. ويسلط تقرير استطلاعات الرأي 2013/14 عنى عمالة الأطفال في مناطق زراعة الكاكاو بغرب أفريقيا الضوء على بعض المؤشرات الواعدة إلى التقدم ويوضح التحديات التي لا تزال قائمة. وكانت الحكومة الأميركية هي التي طلبت إجراء هذا البحث وقامت به جامعة تولين.

وتعتقد مؤسسة الكاكاو العالمية أن هناك حاجة لعدة تدخلات أساسية لتسريع التقدم نحو تحقيق تخفيضات كبيرة في عمالة الأطفال، وتقوم المؤسسة وأعضاؤها بالدفع قدما ببرامج في كل مجال من مجالات التدخل التالية:
• تحسين دخل المزارعين، ولا سيما بالنظر إلى أن الغالبية العظمى للكاكاو في غرب أفريقيا يزرع في مزارع عائلية صغيرة
• إشراك المجتمعات المحلية في هذا الجهد، بما في ذلك التوعية وتدريب المزارعين والمجتمعات المحلية
• إنشاء نظم للرصد ومعالجة عمالة الأطفال في سلسلة توريد الكاكاو
• تحسين كفاءة العمل وتطوير سوق عمل للبالغين أكثر رسمية في مجتمعات زراعة الكاكاو يتم دعمه من قبل أنظمة تنظيمية وقانونية قوية
• توسيع فرص الحصول على التعليم الأساسي الجيد لجميع الأطفال

استخدمت بيانات المسح التي جمعتها جامعة تولين خلال موسمي حصاد الكاكاو في العامين 2013/14 لتحديد تعرض الأطفال لعمالة الأطفال والأعمال الخطرة، والتقديرات المقدمة هي تقديرات ممثلة للأسر الزراعية في مناطق زراعة الكاكاو في غانا وكوت ديفوار. ووفقا للبيانات التي جمعها مؤخرا، وبالمقارنة مع جمع البيانات خلال موسمي حصاد الكاكاو في العامين 2008/09، كان هناك انخفاض بأكثر من 20 في المئة في عدد الأطفال في كوت ديفوار الذين تعرضوا لأنواع عديدة من الأعمال الخطرة، وفي غانا بلغ التخفيض 14 في المئة في عدد الأطفال المعرضين للمخاطر المتعددة. في كوت ديفوار، بينت البيانات نسبة أقل من الأطفال المشاركين في عمالة الأطفال على أساس ساعات العمل. ولعل الأهم أن هذه البيانات بينت انخفاض عدد الأطفال في عمالة الأطفال في غانا بما يقرب من 30،000، مع انخفاض 9 في المائة في عدد الأطفال في الأعمال الخطرة. وقد تأثرت النتائج في كلا البلدين بالنمو القوي في إنتاج الكاكاو والسكان في البلدين.

ووفقا لمسح جامعة تولين، تواصل تحقيق المكاسب الكبيرة في مجال التعليم في غانا وكوت ديفوار. عدد أكبر من الأطفال يلتحقون بالمدارس في كلا البلدين – ففي غانا، كانت نسبة 96 في المئة من الأطفال العاملين في إنتاج الكاكاو ملتحقين بالمدارس خلال العام 2013/14 المدرسة. في كوت ديفوار، كانت نسبة التلاميذ المشاركين في إنتاج الكاكاو 71 في المئة خلال الفترة الزمنية نفسها، أي بزيادة قدرها 12 في المئة منذ جمع البيانات في العامين 2008/09. نفذت حكومات غانا وكوت ديفوار عدة مبادرات لمعالجة عمالة الأطفال. ففي غانا، أنشأت الحكومة لجنة توجيهية وطنية للإشراف على عمالة الأطفال، وهي لجان حماية الطفل في الأقضية والتي تنسقها وحدة عمالة الأطفال، والبرنامج الوطني للقضاء على أسوأ أشكال عمالة الأطفال في الكاكاو. الإيفوارية هي الأخرى تتحرك بسرعة نحو جعل التعليم إلزاميا للأطفال من سن 6-16 للمرة الأولى، ابتداء من أيلول/سبتمبر عام 2015. السيدة الأولى دومينيك واتارا كانت مدافعا لا يكل عن أبناء كوت ديفوار، بما في ذلك دورها القيادي في لجنة المراقبة الوطنية للإجراءات الرامية إلى مكافحة الاتجار والاستغلال وعمالة الأطفال. مؤسسة الكاكاو العالمية وأعضاؤها يستثمرون في مجموعة متنوعة من المبادرات التعليمية الرسمية وغير الرسمية. ومن المسلم به على نطاق واسع أنه عندما تتزايد فرص الحصول على التعليم، تنتج هناك تخفيضات في عمالة الأطفال.

وبالإضافة إلى الالتزامات الكبيرة التي قطعتها حكومتا كوت ديفوار وغانا، فإن وصناعة الكاكاو والشوكولاته تستثمر أكثر من 500 مليون دولار في مبادرات استدامة الكاكاو. الصناعة عازمة على تسريع الجهود الجماعية لتحقيق تخفيضات في عمالة الأطفال بعدد من الطرق. فقد تأسست مبادرة عمل الكاكاو CocoaAction في أيار/مايو 2014 من قبل مؤسسة الكاكاو العالمية وشركات الشوكولاته والكاكاو الرائدة في العالم، وذلك بالتشاور الوثيق مع حكومات كوت ديفوار وغانا، لدفع استدامة وتحسين سبل معيشة مزارعي الكاكاو في كلا البلدين، مع وجود خطط للعمل في 1200 من مجتمعات زراعة الكاكاو في السنوات المقبلة، ليصل إلى أكثر من 300،000 من المزارعين وأسرهم في البلدين.

مبادرة عمل الكاكاو، برامج مؤسسة الكاكاو العالمية القائمة والمبادرات الأخى التي تقودها الصناعة، والتدخلات التي تقودها مبادرة الكاكاو الدولية، تسعى للحد من وقوع الممارسات على مستوى المزرعة، والتي كانت في الماضي في الغالب تنطوي على استخدام الأطفال. وتشمل هذه الجهود:

• برامج لدعم أنشطة التعليم في كوت ديفوار التي تصل إلى عشرات الآلاف من الأطفال في مناطق زراعة الكاكاو
• برامج لتعزيز حماية الأطفال في مجتمعات زراعة الكاكاو مثل تلك التي تنفذها مبادرة الكاكاو الدولية، التي تعمل في أكثر من 500 مجتمع محلي منذ العام 2007 وأدت إلى تحسين فرص الحصول على التعليم الجيد لأكثر من 50،000 طفل
• تنظيم مدارس حقلية للمزارعين وزيادة وعي المزارعين حول مخاطر وأخطار عمل الأطفال
• فرق تدريب المهنيين للقيام باستخدام الكيماويات الزراعية بأمان في مزارع الكاكاو في المناطق التي سبق وشارك فيها الأطفال في هذه المهمة
• دورات توعية إعلامية رائدة حول عمالة الأطفال، والتي، في عام 2014 وحده، حضرها أكثر من 12000 من المزارعين و35,000 من أفراد المجتمع المحلي
• وفي المدارس الحقلية للمزارعين، القيام بعرض أفضل الممارسات في ما يتعلق برش المبيدات، والتي تصل إلى 24 تعاونية و11,000 مزارع

• تدريب مزارعي الكاكاو التدريب لفتح قرون الكاكاو بالمطارق الخشبية بدلا من السواطير، وهي ممارسة أكثر ليست أكثر أمانا فقط بالنسبة للمزارعين بل إنها تحسن نوعية الكاكاو وعوائده
• المساعدة في تدريب واعتماد ما يقرب من 400،000 من المزارعين في كوت ديفوار وغانا، مع إظهار الدراسات الخارجية  أن أطفال المزارعين المرخصين يلتحقون بالمدارس بنسبة تزيد بـأكثر من 30 في المئة عن أطفال المزارعين غير المرخصين.

وتكمن قوة مبادرة عمل الكاكاو في الجمع بين التنمية المجتمعية والإنتاجية بهدف زيادة مستوى دخل المزرعة، وهو النهج الذي يعتبر محركا مهما للتغيير في مجتمعات زراعة الكاكاو. إن مؤسسة الكاكاو العالمية واثق من أن استمرار التعاون الوثيق بين أولئك الذين يشاركونها مسؤولية الحد من عمل الأطفال في غرب أفريقيا، بما في ذلك حكومات الدول المنتجة للكاكاو، والانخراط المستمر من قبل وزارة العمل الأميركية، فضلا عن مشاركة الكونغرس، سوف يؤدي إلى زيادة الاستدامة في قطاع الكاكاو والتخفيضات اللازمة في عمالة الأطفال.

لطلب مقابلات مع قيادة مؤسسة الكاكاو العالمية حول هذا الموضوع بما في ذلك الرئيس بيل جوتون ورئيسة مبادرة الكاكاو الأفريقية التابعة لمؤسسة الكاكاو العالمية سونا إيباي، يرجى الاتصال بسارة نيومان على  sara@cfoxcommunications.com أو 585-5034 (301) 1+.

حول زراعة الكاكاو في غرب أفريقيا
الكاكاو هو طريقة حياة والمصدر الرئيسي للدخل لما لا يقل عن 3 ملايين شخص من المزارعين في غرب أفريقيا. حسب بعض التقديرات، ما يقرب من 20 مليون شخص في المنطقة يعتمدون على المحاصيل بحكم الدعم المقدم لهم من قبل المزارعين الذين يزرعون الكاكاو و / أو من خلال المشاركة في أجزاء أخرى من سلسلة توريد الكاكاو بما في ذلك التجارة والنقل والمعالجة. الغالبية العظمى من محصول الكاكاو تزرع في مزارع عائلية صغيرة (5 هكتارات أو أقل)، وتقع في المناطق المعزولة والمتخلفة في بعض أفقر دول العالم. كوت ديفوار وغانا تشكلان حوالي 55 في المئة من الإنتاج العالمي للكاكاو.

الكاكاو هو محصول شجرة، وأساليب زراعة وحصاد الكاكاو ظلت من دون تغيير تقريبا منذ تم تقديم الكاكاو إلى غرب أفريقيا في القرن 19. ولمجموعة متنوعة من الأسباب، بما في ذلك كيفية نمو شجرة الكاكاو، وتنتج قرونا كبيرة تحتوي حبوب الكاكاو الرائجة، هناك قدر قليل من الميكنة في زراعة وحصاد ومعالجة الكاكاو بعد الحصاد. توظيف عمال خارجيين للمساعدة في حصاد المحاصيل في كثير من الأحيان لا يكون خيارا بسبب تكاليفه العالية نسبيا. وهذا يعني أنه، كما هو الحال في المزارع العائلية الصغيرة في جميع أنحاء العالم في كثير من الأحيان، فإن مزارعي الكاكاو في غرب أفريقيا يستديرون أولا إللا أفراد الأسرة للمساعدة في مجموعة واسعة من المهام الزراعية. وهذا النهج من المرجح أن يكون متوارثا كطريقة حياة للأجيال السابقة من مزارعي الكاكاو.

نبذة عن مؤسسة الكاكاو العالمية
مؤسسة الكاكاو العالمية هي مؤسسة عضوية عالمية تدعم اقتصاد الكاكاو المستدام. مؤسسة الكاكاو العالمية توفر لمزارعي الكاكاو الدعم الذي يحتاجون إليه لزراعة كاكاو أفضل جودة، وتقوية مجتمعاتهم اجتماعيا واقتصاديا. عضوية مؤسسة الكاكاو العالمية تشمل مصنعي الكاكاو والشوكولاتة، معالجيه ومديري سلسلة الإمداد وغيرها من الشركات في جميع أنحاء العالم، وهي  تمثل أكثر من 80 بالمئة من سوق الكاكاو العالمي. برامج مؤسسة الكاكاو العالمية تفيد المزارعين ومجتمعاتهم في مناطق زراعة اللكاكاو في أفريقيا وجنوب شرق آسيا والأميركتين. لمزيد من المعلومات، يرجى زيارة: www.worldcocoa.org أو تابعونا على تويتر على: Twitter و فيسبوك Facebook.

Related Posts